المبادئ التوجيهية ومجموعة الأدوات الخاصة بالممارسات الفضلى حول إشراك القطاع الخاص في تنمية المهارات

SESRIC



المبادئ التوجيهية ومجموعة الأدوات الخاصة بالممارسات الفضلى حول إشراك القطاع الخاص في تنمية المهارات
التاريخ : 14 مايو 2018

سيلهم العمل الذي طوره بشكل مشترك كل من سيسرك ومركز إسطنبول الدولي للقطاع الخاص في التنمية التابع لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي (IICPSD) تحت عنوان "المبادئ التوجيهية ومجموعة الأدوات الخاصة بالممارسات الفضلى حول إشراك القطاع الخاص في تنمية المهارات" القطاع الخاص ويشجعه ويعبئه لمشاركته النشطة في التدريب على المهارات من أجل العمل. وستساعد المبادئ التوجيهية ومجموعة الأدوات أصحاب المصلحة على التعاون بشكل أوثق مع الشركات وغرف التجارة وجمعيات الأعمال. بحيث يوضح المنشور كيف يمكن للقطاع الخاص أن يساهم في قابلية توظيف الأفراد من خلال توفير إشارات سوق العمل، وتحسين اكتساب المهارات الفنية والعملية، ودمج المعرفة والخبرات الصناعية في كل خطوة من مراحل التدريب والمساعدة في ربط المهارات بالفرص المتاحة. وسيضمن ذلك بأن يكون الشباب المحرومون والنساء والفئات المهمشة الأخرى على استعداد لدخول فئة القوى العاملة مع امتلاك المهارات المناسبة التي يحتاجونها للنجاح.

ويقدم المنشور عددًا من الدروس المستفادة من استعراض الممارسة الحالية والمطبوعات القائمة حول الصناعة المنخرطة في تنمية المهارات، وبناءً على هذه الدروس، يضع مجموعة من المبادئ التوجيهية والأدوات للاستخدام العملي. كما توفر الوثيقة معلومات عن مشاركة القطاع الخاص في تنمية المهارات وأمثلة عن ذلك على المستوى الوطني والقطاعي والمحلي.

وفي هذا السياق، تعد المبادئ التوجيهية ومجموعة الأدوات من المنتجات المعرفية المنشورة في الوقت المناسب والتي تضمن توجيه جميع أصحاب المصلحة في اتجاه تحسين المهارات الحالية والحد من عدم توافق المهارات لزيادة فرص العمل لدى المجموعات المستهدفة. وإن نشر الممارسات الفضلى والأدوات اللازمة للتوظيف والتي تم إبرازها في المنشور هو في غاية الأهمية لبناء مجتمعات مرنة وممرات مفتوحة لتحقيق التنمية المستدامة والشاملة للجميع.

النسخة الإلكترونية على الانترنت

الممارسات الفضلى ومجموعة الأدوات حول إشراك القطاع الخاص في تنمية المهارات (الإنجليزية)